7000 طبيب يخاطبون “مدبولي” لحل أزمة نظام التكليف الذي استحدثته “الصحة”

أعلن أطباء تكليف دفعة مارس 2020، اليوم الأحد، أنهم تقدّموا بمخاطبة مجلس الوزراء برئاسة “مصطفى مدبولي”، للتدخل فيما يخص أزمة نظام التكليف، مؤكدين رفضهم التسجيل في نظام التكليف الذي استحدثته وزارة الصحة

وأضاف بيان أطباء تكليف دفعة مارس 2020: “نطالب بعودتنا لنظام التكليف المتعارف عليه لسنوات وألا تتم تجربة نظام تكليف مستحدث تم إثبات وجود عيوب هيكلية واضحة به عند تجربته على 800 طبيب”.

وطالب الأطباء البلغ عددهم في مخاطبة رسمية 7000، بعقد مقابلة مع الدكتور “مصطفى مدبولي” – رئيس مجلس الوزراء – لحل أزمة أطباء تكليف مارس 2020 على النحو الذي يراه، سواء كان بمقر مجلس الوزراء أو عن طريق تقنية اجتماع الفيديو عن طريق الإنترنت، تنفيذاً لتعليمات التباعد الاجتماعي، من شأن هذه المقابلة أن تنهي الأزمة التي استمرت لشهرين.

وأشاروا إلى إن حل هذه الأزمة سيؤدّي لضم 7 آلاف طبيب تكليف شاب فوراً للمنظومة الصحية.

وأكدوا أننا لسنا رافضين للحلول، بل كنا المبادرين دوماً لحل الأزمة قبل تشكّلها، خاصة في ظل جائحة “کورونا” العالمية، لإيماننا أن قطاع الصحة في حاجة إلى كل طبيب وطبيبة في هذه الظروف.

الجدير بالذكر أن أطباء تكليف مارس 2020، كانوا قد أعلنوا، الإثنين الماضي، امتناعهم التام عن التسجيل بالنظام الجديد الموضوع حديثاً من وزارة الصحة، لِمَا فيه من عيوب تهدّد مستقبلهم المهني، خاصةً بعدما أثبت النظام فشله عند تطبيقه على 800 طبيب، على حد قولهم.

أطباء التكليف دفعة مارس2020

أطباء التكليف دفعة مارس2020 وأزمة 7 الاف طبيب خارج المنظومة الصحية فى وقت حرج ! اصحاب الأزمة يتساءلون لماذا ترفض الوزارة تكليفهم !

Gepostet von ‎نقابة أطباء مصر – الصفحة الرسمية‎ am Dienstag, 5. Mai 2020

وأضاف أطباء دفعة تكليف 2020، البالغ عددهم حوالى 7000 طبيب، خلال مؤتمر صحفى “أونلاين” لنقابة الأطباء: نعلن أننا تواصلنا مع كافة المسئولين بوزارة الصحة على مدى شهرين لتفادي حدوث أي أزمة، وهم: مسئول التكليف بوزراة الصحة الدكتورة “سحر حلمي”، ومساعد وزيرة الصحة الدكتور “أحمد محي”، والدكتور “محمد فوزي”، وحتى مكتب الوزيرة الدكتورة “هالة زايد”، وقمنا بإيداع مذكرة رفض للنظام الجديد، وطلبنا أن يتم تكليفنا على نظم التكليف المتعارف عليه لسنوات، غير أنه لم يتم الاستجابة لأي من مطالبنا.7000 طبيب يخاطبون "مدبولي" لحل أزمة نظام التكليف الذي استحدثته "الصحة" الصحة

وقال الأطباء في بيان: إن “النظام الجديد به عيوب كثيرة تهدّد مستقبلنا المهني، كما أنه أثبت فشله عند تطبيقه على 800 طبيب، مما يؤكد مخاوفنا وشكوكنا تجاه هذا النظام الجديد عند تطبيقه على آلاف من الأطباء الشباب”.

وأضاف: “قمنا بإيداع مذكرة رفض للنظام الجديد، وطلبنا أن يتم تكليفنا على نظم التكليف المتعارف عليه لسنوات، غير أنه لم يتم الاستجابة لأي من مطالبنا، وتمّت مواجهتنا بتعنّت شديد من جميع مسؤولي وزارة الصحة، مما يُوحي بإصرارهم على تمرير النظام الجديد الذي أثبت فشله مهما كانت التكلفة ورفض الاستماع للأطباء”.

وتابع الأطباء: “إذ نؤكد على مطالبنا بتكليفنا على نظم التكليف المتعارف عليه لسنوات، فإننا نعلن استعدادنا التام لخدمة بلدنا في هذا الوقت الحرج الذي يمرّ به البلاد جراء وباء كورونا المستجد، وأن العائق بيننا وبين انضمامنا للمنظومة الصحية هو التعنت الشديد الذي تمارسه وزارة الصحة”.

جدير بالذكر أن مواقع التواصل الاجتماعي في مصر كانت قد اشتعلت بمطالبات آلاف من خريجي كليات الطب بتعيينهم، وذلك بعد يوم من إصدار نقابة الأطباء المصرية بياناً رفضت فيه مقترحاً بمعادلة الصيادلة بالأطباء، في وقت تعاني فيه البلاد نقصاً في عدد الأطباء.

وأطلق الأطباء وسم #٧٠٠٠طبيب_خارج_المنظومه_الصحيه ليكون حديث مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، حاصداً أكثر من 34 ألف تغريدة، طالب من خلالها المستخدمون وزارة الصحة بتكليفهم.

وفي سياق متصل، طالبت نقابة الأطباء وزارة الصحة والسكان بحل مشكلة 7 آلاف طبيب حديث التخرج، وقالت: إن الأطباء خارج المنظومة الصحية في ظل انتشار جائحة فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد-19)، وأصحاب الأزمة يتساءلون لماذا ترفض الوزارة تكليفهم.

ونشرت نقابة الأطباء، فيديو لها عن أطباء التكليف دفعة مارس 2020، تساءل من خلاله الأطباء لماذا ترفض الوزارة تكليفهم، وهم يمتنعون عن التسجيل في نظام التكليف الجديد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق