بعد هجوم واسع ضدها.. فريق لعبة “ببجي” يعتذر عن التحديث الأخير

أصدر فريق لعبة “ببجي موبايل“، اليوم الخميس، بياناً بشأن المخاوف التي نتجت من التحديث الأخير في اللعبة، مقدّماً الاعتذار عن تسبّبه في استياء بعض المشتركين فيها. 

وذكر فريق “ببجي موبايل” (PUBG MOBILE) عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “نودّ أن نعبر عن أسفنا الشديد حيال تسبُّب الخصائص الجديدة في اللعبة بالاستياء لدى بعض لاعبينا”.

وأضاف: “نحن نقدّر ونحترم قيم وتقاليد وممارسات لاعبينا ونشعر بالأسف لتسببنا بأي ضرر أو استياء، لذلك باشرنا باتخاذ الإجراءات اللازمة وأزلنا الخاصية المزعجة ونعمل على إزالة المحتوى البصري المتعلق بها”.

وتابع: “يقدّر فريق لعبة ببجي موبايل ويحترم جميع الأديان والثقافات ويبذل أقصى ما بوسعه لتوفير بيئة لعب آمنة وشاملة للجميع”.

وأكمل “وسنستمر بالاستماع إلى آراء لاعبينا وتحسين لعبتنا وخطوات فحص الخصائص والمزايا الجديدة قبل إطلاقها لنضمن أن اللعبة تناسب جميع أديان وثقافات وممارسات اللاعبين. ونودّ أن نشكر لاعبينا على لفت انتباهنا لهذه المشكلة ومساعدتنا في تحسين تجربة اللعبة للجميع”.

يودّ فريق ببجي موبايل (PUBG MOBILE) التطرّق لمسألة القلق والمخاوف التي نتجت عن التحديث الأخير في اللعبة. ونودّ أن نعبر…

Publiée par PUBG MOBILE sur Jeudi 4 juin 2020

جدير بالذكر أن التحديث الجديد في لعبة “ببجي” “PUBG” الشهيرة قد أثار جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي؛ بسبب ظهور أصنام في اللعبة يجب على المشاركين فيها الخضوع لها.

وتصدّر وسم “#احذفو_لعبه_ببجي”، اليوم الخميس، قائمة الأكثر تداولاً بموقع التدوين العالمي “تويتر” في مصر والمملكة العربية السعودية، بما يقارب 40 ألف تغريدة، مطالبين بحذف اللعبة بشكل جماعي، حيث يجب على كل لاعب أن يؤدي حركات تشبه الصلاة أمام أصنام للحصول على المزيد من الدعم، وهو ما أغضب المتنافسين في اللعبة. بعد هجوم واسع ضدها.. فريق لعبة "ببجي" يعتذر عن التحديث الأخير ببجي

كما جدّد مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، تحذيره من لعبة “ببچي” خاصة بعد التحديث الجديد الذي يحتوي على ركوع اللاعب لصنم.

ولفت المركز، إلى أنه حذَّر من بعض الألعاب الإلكترونية التي تخطف عقول الشباب، فتشغلهم عن مهامهم الأساسية من تحصيل العلم النافع أو العمل، وتحبسهم في عوالم افتراضيّة بعيدًا عن الواقع، وتُنمّي لديهم سُلوكيّات العُنف، وتحضُّهم على الكراهية وإيذاء النفس أو الغير.

وتابع: كان من بين هذه الألعاب لعبة ببچي «pubg» الإلكترونية بعد تكرر حوادث الكراهية والعنف والقتل والانتحار بسببها – وبسبب غيرها من الألعاب المشابهة لها – في وقت سابق.

لتفاصيل أخرى عبر الرابط التالي:

بعد تحديث الركوع لأصنام.. #احذفو_لعبه_ببجي يتصدر تويتر بمصر والسعودية 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق