بقيمة 7 جنيهات.. تراجع أسعار الذهب وعيار 21 يسجل 765 جنيهاً للجرام

شهدت أسعار الذهب اليوم السبت، تراجعاً بقيمة 7 جنيهات، على خلفية هبوط سعر الذهب لأدنى مستوى له فى أكثر من 6 أسابيع.

حيث سجل عيار 21 وهو الأكثر تداولا فى مصر 765 جنيها للجرام، وهو مستوى عالى نسبيا أيضا ولا يضاهى الهبوط فى الأسعار العالمية، نتيجة ارتفاع الدولار بالسوق المصرفى.

وفيما يلي أسعار الذهب عقب هبوطها:أسعار الذهب الذهب

عيار 18 سجل 655.75 جنيها للجرام

عيار 21 سجل 765 جنيها للجرام

عيار 24 سجل 874 جنيها للجرام

الجنيه الذهب 6120 جنيها

أوقية الذهب 1680 دولار

وفى وقت سابق، كشف هاني جيد، رئيس شعبة الذهب في الغرفة التجارية، أن المستهلك يلجأ حاليا لبيع ما لديه من مشغولات ذهبية، وذلك لاستغلال ارتفاع أسعار المعدن النفيس التي تسجل زيادات كبيرة منذ مطلع العام الجارى بنسبة تتخطى 10%، في ظل ارتفاع كبير بأوقية الـذهب نتيجة اضطراب الأوضاع الاقتصادية عالميا.

وأضاف “جيد” أن حائزى المعدن الثمين من المواطنين يتجهون للبيع مع حدوث ارتفاع، وليس المستثمر، فالمستثمر يحافظ على ما لديه من احتياطي للذهب.

وذلك في ظل توقعات استمرار صعود سعر الـذهب عالمياً، في هو ما ينعكس على الأوضاع في سوق الصاغة بمصر، وحدوث ارتفاعات بالأسعار.

وفى سياق متصل، أوضح هانى جيد أن مبيعات المعدن الثمين في آخر 10 أيام من شهر رمضان تسجل تراجعات حادة لأول مرة، في ظل إجراءات مواجهة فيروس كورونا، وإغلاق المحال في وقت مبكر.

ولفت إلى أن الفترة المماثلة من كل عام تسجل زيادة في المبيعات نتيجة الاقبال لشراء شبكة العيد.

وأشار إلى أن الـذهب في مصر سجل على مدار شهر مايو الماضي ارتفاعات غير مسبوقة، تجاوزت 765 جنيها للجرام من عيار 21 وهو الأكثر تداولاً ومبيعاً بأسواق الصاغة.

وذلك فى زيادة لم يشهدها السوق في أي وقت مضى، وهو ما دفع المبيعات للهبوط بصورة عامة، سواء مشغولات ذهبية بصورتها التقليدية أو سبائك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق