بعد إخلاء سبيله.. “محمد منير” يعلن تدهور صحته ويطالب النقابة بعلاجه

كشف الصحفي “محمد منير” في أول تعليق له بعد إخلاء سبيله، عن تدهور حالته الصحية، مطالباً نقابة الصحفيين بالمساعدة في علاجه.

وقال “منير” في تدوينة له، اليوم السبت، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” موجّهاً حديثه لنقيب الصحفيين “ضياء رشوان”: “أشكرك على متابعة الإفراج عني ومتابعتي منذ لحظة بداية الإفراج حتى وصولي لمنزلي، ووعدك لي كصديق وزميل ونقيب بترتيب خطة علاجي فأنا كنت ملتزم ككل المصريين بمتابعة حالتي الصحية بالتقطير علاج الضروري فقط”.

وأضاف “منير”: “أثناء حبسي كشف الفحص الطبي بمستشفى ليمان طرة عن إصاباتي بجلطة وقصور في وظائف الكلى، وفي اليوم الثاني للفحص تم الإفراج عني، وبعد يومين تدهورت حالتي وخاصة وإنني غير قادر على تحديد خطة علاج أو الحجز في مستشفى وهو ما كنت أفعله والله منذ سنوات مع كثير من الزملاء عندما كنت محرراً للصحة، ولكني الآن وأنا في شدة التعب غير قادر على مساعدة نفسي، كما أن تكلفة حصتي من العلاج والفحوصات تفوق إمكانياتي المادية المحدودة”.

وتابع “منير”: “أنا لا أتسوّل حقي في العلاج لأن محمد منير لا يتسوّل، ولكني أطالب النقابة بمساعدتي وترتيب دخولي مستشفى وسداد القيمة وخصم حصتي من بدل التدريب، أقسم بالله أنه لولا التدهور الذي حدث في الساعات الأخيرة في صحتي وإحساسي بالآم الصدر والنفس وزاد عليها ارتفاع الحرارة، لبحثت عن حل آخر”.

وتابع “منير”: “عشت سنوات عمري لم أتلقَّ أي تعويض عن فصلي من العمل بسبب أرائي ولم أتلقَّ مساعدة، فقد كان ذراعي يحملني وصحتي تحمي كرامتي ولكنها خانتني”.

واختتم: “الأمر لا يتعلق بالخوف من الموت، ولكن من البهدلة، طبعاً أنا مستسلم وشايل كفني، ولن أتحدث عن مظلة الرعاية الاجتماعية والصحية وكرامة الإنسان في الكِبَر، فقد أيقنت في نهاية العمر أنها في وطني وهم وخدعة”.

الزميل ضياء رشوان ضياء رشوان الزملاء اعضاء نقابة الصحفيين اشكرك على متابعة الافراج عني ومتابعتي منذ لحظة بداية الافراج…

Publiée par Mohamed Monir sur Vendredi 3 juillet 2020

يذكر أن نيابة أمن الدولة العليا أخلت سبيل الكاتب الصحفي “محمد منير”، أول أمس الخميس 2 يوليو، والذي كان محبوساً احتياطياً على ذمة القضية رقم 535 لسنة 2020، من دون ضمانات.

وذكر بيان وقتها صادر باسم المجموعة الإعلامية المتابعة للقضية، أن “محمد منير” كان محتجزاً في مستشفى “ليمان طرة”، حيث خضع لفحوص طبية عدة لمعاناته من بعض الأمراض.بعد إخلاء سبيله.. "محمد منير" يعلن تدهور صحته ويطالب النقابة بعلاجه محمد منير

وفور صدور قرار النيابة غادر الزميل “محمد منير” مستشفى السجن إلى منزله مباشرةً بعد تنفيذ إجراءات إطلاق سراحه بسرعة وسهولة ودون أي عوائق، على حد قول المجموعة.

وتابع البيان أن “منير”، سوف يقضي عدة أيام في راحة لاستكمال إجراء متابعات وفحوص طبية مطلوبة وفقاً لتوجيهات طبيبه المعالج وطبيب المستشفى الذي قام بتوقيع فحص طبي شامل عليه فور وصوله إليها وفي ضوء التحاليل التي أجريت لها فيها.

يذكر أن نيابة أمن الدولة العليا، قررت يوم 27 يونيو الماضي حبس “منير”، 15 يوماً على ذمة التحقيقات في التهم الموجهة إليه، وذلك بعد أن وجهت النيابة له تهمة مشاركة جماعية إرهابية ونشر أخبار كاذبة وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي.

وأعلنت أسرة الكاتب الصحفي “محمد منير” – 65 عاماً – يوم الإثنين 15 يونيو الماضي، أن قوة من الشرطة قامت باختطافه من شقته بمنطقة “الشيخ زايد” بمحافظة الجيزة وقامت باقتياده لمكان مجهول.

وجاءت واقعة القبض على “منير” بعد 24 ساعة من نشره فيديو مصوراً من كاميرات مراقبة لقيام قوة أمنية باقتحام شقته في منطقة “الهرم” على مرحلتين، وبعثرة محتوياتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق