رئيس المعارضة “الإسرائيلية”: أيدي “نتنياهو” ملطخة بدماء المتظاهرين

وجّه زعيم المعارضة “الإسرائيلية” ورئيس حزب “هناك مستقبل” “يائير لابيد”، انتقادات حادة، إلى رئيس الوزراء الصهيوني “بنيامين نتنياهو“، بعد اعتداء أنصار الأخير على متظاهرين في مدينة “تل أبيب” مساء الثلاثاء. 

وقال “لابيد” في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، الأربعاء: “إن العنف والدماء التي انسكبت أمس في تل أبيب هي على أيدي بيبي (نتنيـاهو) ومبعوثيه، من يزرع التحريض ينال الدم”.

وأضاف “لابيد” أن “التحريض على احتجاج المدنيين، يقود إسرائيل إلى حرب أهلية”.

وقالت هيئة البث “الإسرائيلية”، اليوم الأربعاء: إن 5 متظاهرين أُصيبوا في اعتداء عناصر من اليمين عليهم، أثناء احتجاجهم قُبالة منزل وزير الأمن الداخلي “الإسرائيلي” “أمير أوحانا” في مدينة “تل أبيب”. رئيس المعارضة "الإسرائيلية": أيدي "نتنياهو" ملطخة بدماء المتظاهرين نتنياهو

وقال المتظاهرون: إنهم يحتجون على تصريحات “أوحانا” المنتقدة للتظاهرات المتصاعدة قبالة منزل رئيس الوزراء “نتنيـاهو”، بالقدس الغربية.

وأثار اعتداء عناصر اليمين “الإسرائيلي” على المتظاهرين، انتقادات حادة من قِبل اليسار والوسط في “إسرائيل”. فيما لم يعلّق “نتنياهو” نفسه على هذه الاعتداءات.

وفي هذا الصدد، قال “لابيد” في تغريدة أخرى: “لم يجد نتنياهو، الذي يدين كل تغريدة لصحفي في وقت قياسي، وقتًا لإدانة المهاجمين للمتظاهرين بالسكاكين والزجاجات الليلة الماضية”.

ومن جهته، دعا وزير الدفاع الصهيوني “بيني غانتس”، إلى محاسبة المعتدين.

وكتب في تغريدة على “تويتر”، الأربعاء: “يجب القبض على المجرمين الذين هجموا على المتظاهرين بالأمس، ومعاقبتهم”.

وأضاف “غانتس”: “لن يقوم أحد بإسكات الاحتجاجات في إسرائيل طالما نحن هنا”.

وكانت الأسابيع الأخيرة، قد شهدت سلسلةً من التظاهرات التي طالب فيها “إسرائيليون”، باستقالة “نتنياهو”؛ بسبب تهم الفساد الموجهة ضده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق