ارتفاع ضحايا انفجار “ميناء بيروت” إلى 100 قتيل ونحو 4 آلاف جريح

ارتفع عدد ضحايا انفجار الذي وقع في مرفأ “بيروت“، أمس الثلاثاء إلى 100 قتيل وأكثر من 4 آلاف مصاب، بحسب “الصليب الأحمر” اللبناني.ارتفاع ضحايا انفجار "ميناء بيروت" إلى 100 قتيل ونحو 4 آلاف جريح

وقال “جورج كتاني”، الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني اليوم الأربعاء إن “75 سيارة إسعاف تدخلت لإجلاء المصابين أمس، والكارثة غير مسبوقة وكبيرة جداً، وهناك 100 شهيد وأكثر من 4000 جريح حتى الآن”.

وأضاف أنه: “تم مسح منطقة مار مخايل والجميزة بالكامل، أما المسح الثاني الذي يتم في هذه الاثناء فهو لمنطقة المرفأ”، مؤكداً أن: “القاعدة البحرية للجيش نسقت معنا عندما سحبنا 11 إصابة من اليونيفيل (قوات الأمم المتحدة) كانوا على متن سفينة عبر طرادات بحرية”، وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية. ارتفاع ضحايا انفجار "ميناء بيروت" إلى 100 قتيل ونحو 4 آلاف جريح

فيما صرح وزير الصحة اللبناني “حمد حسن” في تصريحات صحفية أدلى بها، أن هناك اتصالات عديدة يجريها المواطنون اللبنانيون للسؤال عن مفقودين بالعشرات وجرحى جراء الانفجار، مشيراً إلى أن الوضع في لبنان بالغ التعقيد وأكبر من قدرة أي دولة على التعامل معه بمفردها.

وتسبّب الانفجار بدمار في كل أنحاء العاصمة، ما دفع بالسلطات إلى إعلانها “مدينة منكوبة”، كما أعلنت الحكومة اللبنانية الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام، وتعقد اليوم جلسة طارئة لمتابعة الأوضاع.

وتظهر مشاهد الفيديو والصور من بيروت صباح اليوم حجم الدمار الهائل الذي أصاب شوارعها ومدنها، حيث سُوّيت بعض الشوارع بالأرض.

وفي سياق متصل توعد رئيس الحكومة اللبنانية “حسان دياب”، أمس الثلاثاء، المسؤولين عن كارثة مرفأ بيروت، من دون تسميتهم، قائلاً: “المسؤولون عن الكارثة سيدفعون الثمن، هذا التزام وطني”.ارتفاع ضحايا انفجار "ميناء بيروت" إلى 100 قتيل ونحو 4 آلاف جريح

وأوضح أن: “من غير المقبول أن تكون شحنة من “نيترات الأمونيوم” تقدّر بـ 2750 طناً موجودة منذ ست سنوات في مستودع من دون اتخاذ إجراءات وقائية، معرضة سلامة المواطنين للخطر”.

وأعلن مجلس الدفاع الأعلى في لبنان بعد اجتماع أمس، بيروت “مدينة منكوبة”، مع إعلان حالة الطوارئ لمدة أسبوعين، وقال في بيان، إنه شكل لجنة تحقيق في الانفجار ترفع تقريرها خلال خمسة أيام إلى المراجع القضائية المختصة.

وكانت الحكومة اللبنانية قد أعلنت الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام، وتعقد اليوم جلسة طارئة لمتابعة الأوضاع.ارتفاع ضحايا انفجار "ميناء بيروت" إلى 100 قتيل ونحو 4 آلاف جريح

بدوره، قال الرئيس اللبناني ميشال عون، في بداية اجتماع المجلس، إن “كارثة كبرى حلت بلبنان، مشدداً على “ضرورة التحقيق في ما حدث وتحديد المسؤوليات، ولا سيما أن تقارير أمنية كانت أشارت إلى وجود مواد قابلة للاشتعال والانفجار في العنبر المذكور (المستودع رقم 12 بمرفأ بيـروت)”.

كما أفاد بأن “اتصالات عدة وردت من رؤساء دول عربية وأجنبية للتضامن مع لبنان في محنته وتقديم المساعدات العاجلة في مختلف المجالات”.

ارتفاع ضحايا انفجار "ميناء بيروت" إلى 100 قتيل ونحو 4 آلاف جريح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق