“نتنياهو”: نعمل على تنظيم رحلات مباشرة للإمارات عبر الأجواء السعودية

قال رئيس حكومة الاحتلال “الإسرائيلي”، “بنيامين نتنياهو”، اليوم الإثنين: إنه يسعى ويعمل من أجل تأمين رحلات طيران مباشرة من مطار “بن غوريون” في “اللد” إلى دولة الإمارات، عبر استعمال الأجواء السعودية. 

وأكّد “نتنياهو”، في حديث مع الصحافيين “الإسرائيليين”، أننا “نعمل حالياً على رحلات مباشرة بين تل أبيب ودبي وأبو ظبي تمر فوق السعودية. وهذه رحلة قصيرة مدتها ثلاث ساعات”.

وأضاف أن “الإمارات العربية المتحدة مهتمة للغاية بالاستثمارات الضخمة في التكنولوجيا في إسرائيل”.

ويأتي تصريح “نتنياهو”، بعد اتصال ثلاثي بينه وبين الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” وولي العهد في “أبو ظبي” “محمد بن زايد”، الخميس الماضي، خلص إلى إشهار التحالف بين “إسرائيل” والإمارات.

وذكرت تقارير متواترة، أخيراً، أن دولاً عربية أخرى، ذكرت منها البحرين وسلطنة عمان والسودان، مرشحة لأن تنضم لاتفاقيات مشابهة. "نتنياهو": نعمل على تنظيم رحلات مباشرة للإمارات عبر الأجواء السعودية

وكان “نتنياهو” نفسه أعلن، أمس الأحد، هو الآخر أن دولاً عربية إضافية ستنضم لعقد اتفاقيات سلام مع “إسرائيل”، معتبراً أن إشهار التحالف مع الإمارات ينهي عملياً الأرض مقابل السلام، ويتبنّى العقيدة التي طوّرها هو التي تقوم على السلام مقابل السلام.

ولم يفوّت “نتنياهو”، الادّعاء، أمس، أن الدول التي تُبرم اتفاقيات مع “إسرائيل” تفعل ذلك بفعل قوة “إسرائيل”؛ لأنه لا مكان للضعيف في الشرق الأوسط.

وألمح “نتنياهو”، أمس الأحد، إلى “اتصالات سرية مع دول عربية وإسلامية مختلفة على أساس السلام مقابل السلام، من دون أن تضطر إسرائيل إلى تقديم تنازلات أو تنفذ انسحابات من أراضٍ فلسطينية”.

ونقلت تقارير “إسرائيلية”، في اليومين الماضيين، عن مصادر “إسرائيلية” وأمريكية قولها: إنّ “التطبيع بين إسرائيل والسعودية أمر حتمي”.

وقُوبل اتفاق التطبيع الإماراتي “الإسرائيلي” بتنديد واسع داخل فلسطين، شعبياً ورسمياً.

ويأتي إعلان اتفاق التطبيع بين “تل أبيب” و”أبو ظبي”، تتويجاً لسلسلة طويلة من التعاون والتنسيق والتواصل وتبادل الزيارات بين البلدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق