يواصل النظام العسكري هيمنته على الأراضي المصرية وتخصيصها للجيش؛ حيث أصدر رئيسه "عبد الفتاح السيسي" اليوم الخميس، قرارًا جمهوريًّا، حمل رقم 166 لسنة 2019، بالموافقة على إعادة تخصيص مساحة 7836.17 فدان من الأراضي المملوكة للدولة ملكية خاصة بناحية "رأس سدر" بمحافظة جنوب سيناء لصالح جهاز مشروعات أراضي القوات المسلحة؛ لاستخدامها في إقامة مطار "رأس سدر". ويأتي هذا التخصيص بعد أن أمر "السيسي" بحصر أراضي الدولة غير المستغلة كما يطلق عليها؛ لضمّها تحت لواء الجيش بالرغم من امتلاك الجيش لأكثر من ثلثي مساحة البلاد. ووفقًا للقانون المصري تعتبر كل الأراضي الصحراوية ملكًا للقوات المسلحة، ولكن الفترة الماضية والتي شهدت بداية استيلاء "عبد الفتاح السيسي" على السلطة لازمها قرارت عديدة بتخصيص أراضٍ للقوات المسلحة. وأطلق "السيسي" قراراً عام 2015 يختص بالإبقاء على الأراضي المملوكة للجيش حتى بعد إخلائها، ويمكن القوات المسلحة من استغلالها في أي مشاريع خاصة بها بالشراكة مع أجانب، وأتاح القرار لجهاز مشروعات أراضي القوات المسلحة لأول مرة حرية إنشاء شركات تجارية هادفة للربح. فضلاً عن أن "العاصمة الإدارية" ملكاً للقوات المسلحة بالكامل، بقرار رئاسي، حيث أصدر "عبد الفتاح السيسي" القرار رقم 57 لسنة 2016، الذي بموجبه تم تخصيص 16 ألفًا و645 فدانًا من الأراضي الواقعة جنوب طريق (القاهرة - السويس) للجيش، وهي أراضي “العاصمة الإدارية” الجديدة وتجمّع “زايد” العمراني، وذلك بعد انسحاب المستثمر الإماراتي “محمد العبار”. بأوامر “السيسي”.. الجيش يستولي على أكثر من 7 آلاف فدان بـ “رأس سدر”
قبل 6 أياملا توجد تعليقات
يواصل النظام العسكري هيمنته على الأراضي المصرية وتخصيصها للجيش؛ حيث أصدر رئيسه "عبد الفتاح السيسي" اليوم الخميس، قرارًا جمهوريًّا، حمل رقم 166 لسنة 2019، بالموافقة
حكومة الانقلاب تتجه لاقتراض ملياري دولار لقطاع النقل صحيفة عبرية:المصريون يتساءلون عن أموال العاصمة الجديدة وإصلاح القطارات
قبل شهرينلا توجد تعليقات
تناول الكاتب والمحلل السياسي "تسفي برئيل" عبر صحيفة "ذي ماركر" الاقتصادية "الإسرائيلية" فساد هيئة السكك الحديدية في مصر، على إثر الحادث الأخير الذي ضرب "محطة مصر" وسط
كيف تحدد التعديلات شكلاً جديداً لعلاقة "الجيش" بالرئاسة؟ سلطة إفقار المصريين.. كيف تفضح مشروعات النظام أولوياته تجاه الشعب؟
قبل شهرينلا توجد تعليقات
في الوقت الذي تفحّمت فيه 25 جثة مصرية على أرصفة محطة قطار "رمسيس"؛ بسبب رفض قائد الانقلاب العسكري "عبد الفتاح السيسي" صرف الأموال على تطوير هيئة السكة الحديد، ورؤيته
بعد إخفائهم قسرياً.. ظهور معتقلي احتجاجات حادثة "محطة مصر" بالنيابة  ليس منها صيانة “قطارات الموت”.. 13 بابًا لشفط أموال المصريين
قبل شهرينلا توجد تعليقات
فضح حادث تفحم ركاب السكك الحديدية في محطة رمسيس بالعاصمة، والذي أودى بحياة 28 شخصًا وخلف أكثر من 55 مصابًا، أمس الأربعاء، أبواب إنفاق سلطات الانقلاب لأموال المصريين،
كيف يستفيد الجيش من حادث تفحم ركاب "القطارات"؟ كيف يستفيد الجيش من حادث تفحم ركاب “القطارات”؟
قبل شهرينلا توجد تعليقات
في الوقت الذي تتدافع الأفكار بين خبراء السياسة والاقتصاد حول الأسلوب الأمثل لتوفير علاء شامل لأزمة السكك الحديدية، إما بنقلها للقطاع الخاص أو نقل منظومة إدارة
تقرير دولي يشكك في جدوى مشروع “العاصمة الإدارية”
قبل 3 أشهرلا توجد تعليقات
أعلن تقرير دولي وخبراء اقتصاد عن تخوفهم من جدوى المشاريع الكبيرة ذات الإنفاق الضخم في "العاصمة الإدارية" الجديدة لمصر.  جاء ذلك وفقا لموقع "العربي الجديد" انه في ظل
مشاهد دولة "السيسي" الفاشية مشاهد دولة “السيسي” الفاشية
قبل 3 أشهرلا توجد تعليقات
كتبنا وتحدثنا كثيراً عن مشاهد الظلم في دولة الخوف الفاشية البوليسية، سواء تعلق الأمر بالمجازر التي ارتكبها عبد الفتاح السيسي على نحو مبكر، بعد قيامه بالانقلاب، ما
النشطاء يسخرون من كشف المُقبولين للصلاة بمسجد "الفتاح العليم" النشطاء يسخرون من كشف المُقبولين للصلاة بمسجد “الفتاح العليم”
قبل 3 أشهرلا توجد تعليقات
أثار كشف أسماء المقبولين لصلاة الجمعة القادمة بمسجد "الفتاح العليم" بالعاصمة الإدارية الجديدة، سخرية النشطاء علي مواقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك - توتير" ، خاصة
عاصمة في الصحراء .. مجلة أمريكية تحلل استعدادت السيسي لافتتاح العاصمة الإدارية  آخرهم انسحاب الشركة الصينية.. “النَّحس” يطارد العاصمة الإدارية الجديدة
قبل 4 أشهرلا توجد تعليقات
يشهد مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، بين الحين والآخر، انسحاب عدد من الكيانات الاقتصادية العملاقة منذ الإعلان عنه خلال مؤتمر مصر الاقتصادي في مدينة "شرم الشيخ" في
جدار الخوف.. كيف يُحصن "السيسي" بقاؤه في الحكم بعد 2022 جدار الخوف.. كيف يُحصن “السيسي” بقاؤه في الحكم بعد 2022
قبل 5 أشهرلا توجد تعليقات
ذكر تقرير صادر عن مركز "كارنيجي" للشرق الأوسط، أن العاصمة الإدارية أشبه بالمنطقة الخضراء في بغداد، حيث سيمارس "السيسي" حكمه إلى أجل غير مسمّى خلف طوق أمني، معزولاً

دوائر التأثير

الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم